الحراقة سيواجهون قريبا بالسلاح و القوة البحرية

17 سبتمبر 2016 تحديث : السبت 17 سبتمبر 2016 - 1:18 صباحًا

الحراقة سيواجهون قريبا بالسلاح و القوة البحرية

سيجد الراغبون في ركوب قوارب الموت إلى الضفة الأوروبية هذه المرة، مسدسات أوروبية في استقبالهم، هذا إن نجوا من الموت البحر طبعا. حيث فصل الاتحاد الأوروبي في مسألة عويصة دخلت جداول المفاوضات والنقاشات وخرجت مرات عديدة دون نتيجة تذكر، لعلاقتها الوطيدة بشيء اسمه “حقوق الإنسان”، ولأن الإنسانية باتت شعارا أجوف بالنسبة لأوروبا التي صارت تخشى على أمنها بشكل تعتقد فيه أن طريق “داعش” إليها يمر عبر البحر وعلى متن القوارب، منحت الضوء الأخضر لضرب كل مهاجر لأراضيها من “حراقة” سئموا العيش في بلدانهم، أيضا قد أقر الاتحاد الأوروبي عشية الأربعاء الفارط تشكيل قوة من حرس حدود وسواحل جديدة خصيصا لردع المهاجرين، ويرتقب أن تبدأ عملها الشهر المقبل. هذا ما نقل عن وزير الداخلية السلوفيكي روبرت كاليناك الذي قال إن القوة الجديدة سوف تساعد أوروبا في مواجهة التحديات التي تشهدها منطقة “شنغن”، من حيث حرية السفر دون تأشيرات دخول.

Mouradtech

أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.